2022/05/28

Arabic Spanish French English
آخر الأخبار

غضبة المحامون بالدار البيضاء تخرج النقيب بيراوين عن صمته

غضبة المحامون بالدار البيضاء تخرج النقيب بيراوين عن صمته

شدد مجلس هيئة المحامين بالدار البيضاء على رفض توجه بعض المحامين للنقيب والمجلس في أمور تهم تدبير الشأن المهني، برسائل مفتوحة عبر وسائط التواصل الاجتماعي.
وأكد البلاغ الصادر عن المجلس المنعقد يوم الثلاثاء 19 ماي 2020 أن مجلس الهيئة إذ يؤكد حق كل محام مسجل في الجدول أو في لائحة التمرين في مخاطبة النقيب والمجلس باقتراحاته وملاحظاته وانتقاداته، فإن أعراف وتقاليد المهنة وقواعد النظام الداخلي تقتضي أن يكون ذلك بحسن نية وعن طريق رسائل وطلبات ترفع الى المؤسستين مباشرة أو عبر التدخل في الجمعية العمومية التي تنعقد بانتظام وفق ما يقتضيه القانون.
وفي إشارة “لمن يهمه الأمر” اعتبر البلاغ أنه إذا كان التوجه للنقيب والمجلس بالطريقة المذكورة أعلاه غير مقبول من زميل حديث العهد بالمهنة وقواعدها وأعرافها، فإنه يصبح فعلا مشددا في حق من سبق له تولي مسؤولية تدبير الشأن المهني لفترات متعددة ومتتالية خلال الثلاثة عقود الماضية.
وفي لهجة حادة قال النقيب حسن بيرواين إن مجلس الهيئة يعتبر خطابات دغدغة العواطف في هذه الظروف العصيبة التي تجتازها بلادنا ومهنتنا، ركوبا انتخابيا على مآسي وآلام المحامين المعنيين خصوصا أنه لا يقدم ولا يساهم في أي حل حقيقي، ممن عرفوا خلال توليهم تدبير الشأن المهني برفض ومعارضة كل مبادرة من أجل إقرار نظام للتكافل والتضامن الاجتماعي، وحرموا بذلك المحامين من مؤسسات كانت ستفيدهم كما استفاد منها زملاؤنا في باقي الهيئات.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.