2022/12/01

آخر الأخبار

المزايدات السياسية والنعارات الاجتماعية داخل قبة البرلمان المغربي

المزايدات السياسية والنعارات الاجتماعية داخل قبة البرلمان المغربي

أروى بريس 

عرفت أشغال الجلسة الأسبوعية المنعقدة زوال يومه الاثنين 17 أكتوبر الجاري بمجلس النواب، قربلة بسبب الخلاف بين فرق المعارضة والأغلبية حول “نقطة نظام”.

وقد وقع ذلك، عندما تناول ادريس السنتيسي رئيس الفريق الحركي الكلمة، بطلب نقطة نظام، حيت بدأ بالحديث عن الخطاب الملكي السامي الأخير، وخاصة موضوع الاستثمار والماء.

وعمل عدد من البرلمانيين من فرق الأغلبية على إيقاف البرلماني، على اعتبار أن الموضوع لا يندرج ضمن ما تشمله مقتضيات “نقطة نظام”، في المادة 151 من القانون الداخلي.

وبدوره تسبب رئيس فريق حزب الاصالة والمعاصرة في اندلاع مشادات كلامية بين نواب الحركة الشعبية والبام بعدما خاطب أحد البرلمانيين “مالك تتحنزق من الكرسي” وهو ما أجج اللغط داخل قبة البرلمان.

فيما أشار رشيد الحموني، رئيس فريق التقدم والاشتراكية، إلى أن كلمة رئيس الفريق الحركي، كانت توطئة لكلمته، قبل أن يدخل في صلب الموضوع.

ويبدو أن بعض نواب الأمة لم يستوعبوا بعد أهداف الخطاب الملكي بمناسبة إفتتاح البرلمان الداعي إلى الرفع من مستوى المؤسسة التشريعية من خلال الإقتراحات ورفع العراقيل التشريعية لحل إشكالية الماء والإستثمار، حيث فضل حزب الحركة الشعبية المعارض تدشين الجلسة العمومية اليوم لمجلس النواب بنقاشات فارعة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *