2022/10/07

آخر الأخبار

تمرين الأسد الإفريقي يواصل تحقيق أهدافه المرجوة ( مسؤول عسكري)

تمرين الأسد الإفريقي يواصل تحقيق أهدافه المرجوة ( مسؤول عسكري)

و م ع / أروى بريس

يسجل تمرين “الأسد الإفريقي 2022″، الذي يطفئ شمعته ال 18 هذه السنة، تقدما ملحوظا، ويساير المستجدات من أجل تحقيق أهدافه المرجوة، خاصة ما يتعلق بالتداريب العسكرية المشتركة.

جاء هذا الحديث على لسان “اليوتنان كولونيل زهير الحمداني” الذي أشار في لقاء نظم يومه الأربعاء بأكادير، بحضور عدد مهم من وسائل الإعلام الوطنية والأجنبية.

وأبرز المتحدث، بأن مركز العمليات متعدد الجنسيات بأكادير، مكلف بالتخطيط وقيادة العمليات المشتركة، وكذا التنسيق بين جميع المكونات، من أجل إنجاح المهام المنوطة بتمرين “الأسد الإفريقي 2022″.

من جانبه، قال الكولونيل مايك كينلي عن الجيش الأمريكي، إن الهدف من هذه المناورات يتمثل في تطوير العمل المشترك التقني والعسكري بين القوات المسلحة الملكية المغربية وبين الدول المشاركة، وأيضا تعزيز التعاون والخبرات العسكرية بين الجيش الأمريكي ونظيره المغربي.

يذكر أن اللقاء نظم بمركز العمليات متعدد الجنسيات لتمرين “الأسد الأفريقي 2022″،في نسخته الـ18، التي تجرى وفقا للتعليمات السامية لجلالة الملك، القائد الأعلى ورئيس أركان الحرب العامة للقوات المسلحة الملكية.

ويعتبر”الأسد الإفريقي” الذي انطلقت نسخته الـ18 الإثنين الماضي، والتي تجري على مستوى القيادة العليا للمنطقة الجنوبية بأكادير، تمرينا عسكريا مشتركا تنظمه القوات المسلحة الملكية والقوات الأمريكية كل عام.

وتعرف نسخة 2022 مشاركة عشرة بلدان إفريقية ودولية، بما فيها المغرب والولايات المتحدة الأمريكية، فضلا عن حوالي 20 ملاحظا عسكريا من بلدان شريكة في مناطق أكادير وبنجرير والقنيطرة والمحبس وتارودانت وطانطان.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.