2022/12/01

آخر الأخبار

عاصم نجاتي: لو قدمت السيرة الذاتية لفنان من زمن الأبيض والأسود سأختار شخصية محمود المليجي وچاك نيكلسون

عاصم نجاتي: لو قدمت السيرة الذاتية لفنان من زمن الأبيض والأسود سأختار شخصية محمود المليجي وچاك نيكلسون

حوار: ريهام طارق

الفنان القدير والمخرج المصري الدكتور عاصم نجاتي ، تخرج من كليه الهندسه جامعه القاهره عام ١٩٩٠، التحق بالمعهد العالي للفنون المسرحية قسم تمثيل وإخراج، حاصل على دبلوم عالي في الإخراج المسرحي، وماجستير في المسرح المصري، وحصل أيضا على الدكتوراه في المسرح المصري، ودرس كأستاذ زائر في جامعة ولاية أوهايو لمدة ستة أشهر، بدأ مشواره الفني عام ١٩٨٦، واحترف التمثيل والإخراج عام ١٩٩٤،
أخرج أكثر من ستون عرض مسرحي ما بين الهواية والاحتراف، ومن أهم أعماله:
. بيت من لحم
. الخرتيت
. ليلة مصرع جيفارا للمسرح القومي
. جناح ونصف سيف
.تحيا مصر لـ مسرح الهناجر
. الحب كده للمسرح الكوميدي
. السلطان الحائر للمسرح الحديث
المحتال وبؤساء نوتردام.
.نازلين المحطة الجاية لمسرح التلفزيون
هاملت كده وكده لمسرح الشباب.
. قهروني وباين في عنيهم
ونوسيات وإيزابيلا.
.أميرة في حي الغجر لفرقة أكاديمية الفنون
.باب زويلة والظاهر بيبرس لهيئة قصور الثقافة
.كل ده كان ليه
يعيش أهل بلدي.

المخرج الدكتورعاصم نجاتي يعتبر أول مخرج مسرحي عربي وأفريقى يقوم بالتدريس لتقنيات التمثيل الحديثة في أكاديمية شنغهاي للمسرح، وقام بالعمل كـ أستاذ زائر في جامعة ولاية أوهايو بالولايات المتحدة الأمريكية والجامعة اللبنانية

: كما تقلد العديد من المناصب منها:
.أستاذ مساعد بقسم التمثيل والإخراج بأكاديمية الفنون
عضو لجنة تحكيم بمهرجان أيام قرطاج للمونودراما في دورته _ الثانية.
.رئيس المركز القومى للمسرح والموسيقى والفنون الشعبية

أولى تجاربه التلفزيونية كانت في مسلسل “أم كلثوم” وفيما يلي نستعرض أبرز وأهم الأعمال الفنية آلذي شارك بها من الأعمال الدرامية التلفزيونية الناجحة، التي تركت بصمة بارزة في عالم الدراما التلفزيونية العربية منها
مسلسل الليل وآخره
المحاضرة الأخيرة
مسلسل قاسم
أمين الكومي
من أطلق الرصاص على هند علام
ناصر
سوق الخضار
وعد البحر
السيرة العاشورية الحرافيش الجزء الثاني
زهور شتويه
أشرار وطيبين
نجوم في سماء الحضارة الاسلامية
حكاوي طرح البحر
الإمام الترمذي
الليل واخره
شباب أون لاين ست كوم
الدولي
صدق الله العظيم ج2
صور ملونه، الحساب يجمع
العارف بالله ،العنكبوت، ناصر
الإمام الشافعي
العطار والسبع بنات
ملكة من الجنوب
وتر مشدود
الرجل والطريق

كما شارك في العديد من العروض المسرحية منها:
علاء الدين
ديوان البقر
رحلة لذيذة
الرجل الذي فكر
جوازه طلياني

كانت له أيضا تجارب سينمائية ناجحة ولا تنسي منها:
قابل للكسر
هيبتا
سحر العيون
أيام السادات
الأشرعة البيضاء “فيلم قصير”
الزمهلاوية

في البداية أحب أن أرحب بالفنان القدير عاصم نجاتي واشكره على إتاحة الفرصة لإجراء هذا الحوار…

_ما هي أسعد لحظات حياتك ؟
مع زوجتي واولادى ومع طلابي في المحاضرات.

_ ما هي أكبر مخاوفك؟
اللي مع ربنا ميخافش.

_ من هو الفنان الذي تقول عنه “أفتخر إني وقفت أمامك” ؟
الجميع أحمد زكي، محمود ياسين، يحيي الفخراني، حسن يوسف، يسرا، دلال عبد العزيز، معالي زايد، رانيا يوسف، ياسر جلال، هشام عبد الحميد، مجدى كامل، لوسي، صابرين، نهال عنبر، نادية الجندى، كلهم بصراحة نجوم افتخر بالوقوف أمامهم.

_ ما هو أكثر دور قمت به و قام بإعادة اكتشافك؟
شخصية “نصر الحوتي” في مسلسل “حكاوي طرح البحر” للمؤلف محمد جلال عبد القوى والمخرج خالد بهجت، و شخصية الرئيس السابق محمد أنور السادات في مسلسل ناصر للمخرج يسرى الجندى والمخرج باسل الخطيب.

_ ما هي أدواتك الخاصة التي من المستحيل أن تتخلى عن وجودها في حقيبتك الخاصة؟
كتاب الله و روايات نجيب محفوظ .

_ متى تشعر بالخوف؟
عندما يقترب الخطر من عائلتي.

_ ما هو العمل الفني الذي كان بمثابة بطاقة تعارف بينك وبين الجمهور؟
كان في المسرح عندما قدمت شخصية المحامي في مسرحية “جوازة طليانى” أما في الدراما التلفزيونية شخصية السادات في مسلسل “ناصر”، وفي السينما شخصية الدكتور في فيلم “الزمهلاوية”.

_ لو قدمت السيرة الذاتية لفنان من زمن الفن الجميل زمن الأبيض والأسود من ستختار ؟
الفنان القدير “محمود المليجي” ومن الولايات المتحدة “چاك نيكلسون”.

_ما هو أكبر إنجاز لك؟
كل إنجاز اقوم به هو أكبر إنجاز حتي يأتي الإنجاز التالي.

_ما هي فلسفتك في الحياة ؟
الوجودية اقرب الفلسفات لنفسي.

_ إذا كان بإمكانك تغيير العالم ، فماذا ستبدأ؟
لا أحد يستطيع تغيير العالم إلا إذا أراد العالم أن يتغير.

وما أكثر شيء ميزه في شخصيتك؟
الناس اللي تقول.

_ ما الذي لا يعرفه عنك الجمهور ؟
اني خريج هندسة القاهرة قبل دراستي بالمعهد وحصولي على الدكتوراه واني اول مخرج مسرحي عربي وأفريقى يقوم بالتدريس لتقنيات التمثيل الحديثة في أكاديمية شنغهاي للمسرح، واني كنت أستاذ زائر في جامعة ولاية أوهايو بالولايات المتحدة الأمريكية والجامعة اللبنانية.

_ متى يمكن أن تتنازل في عملك ؟
مستحيل أن أتنازل.

_ ما هو أكبر تحدي في حياتك؟
نجاحي ونجاح زوجتي واولادي في حياتنا العلمية والعملية.

_ هل تجد نفسك شخص واضح مع الآخرين ؟
أنا إنسان واضح مع الواضحين.

_ ما الذي تفعله لكي تكون متجدد دائما ومعاصر لكل جديد؟ القراءة والاطلاع علي أحدث أساليب ومناهج التمثيل والإخراج في العالم.

_ ماذا تعني لك هذه الكلمات؟
البطولة ؟
أفعال وليست اقوال.
الممكن ؟
ممكن.
الفرصه ؟
ستأتي.
_الندم ؟
غباء.
الفريق ؟
الأهلي.
برشلونة، ليڤربول، بايرن ميونيخ.
الغيره؟
واقع ولكن يجب أن تكون بحساب.

لمن تقول….!!!
_ عيب كدا ميصحش؟
كتير.
_ أنا مش شايفك؟
عدوى.
_ شويه وارجعلك تاني؟
مصر
_ كرهتك ولا يمكن احبك؟
لا أعرف الكراهية

في النهاية نشكر الفنان القدير عاصم نجاتي على هذا الحوار الأكثر من رائع علي وعد بحوار آخر مع نجم جديد وأعمال ونجاحات جديدة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *