2022/12/01

آخر الأخبار

المغرب يسعى الى بناء بنية تحتية سيبرانية قوية للتصدي للهجمات الالكترونية

المغرب يسعى الى بناء بنية تحتية سيبرانية قوية للتصدي للهجمات الالكترونية

اروى بريس 

أوردت صحيفة “يروزاليم بوست” الاسرائيلية في تقرير لها، أن المغرب يسعى الى تطوير قدراته في مجال الأمن السيبراني، وستكون  إسرائيل إحدى الجهات التي يعتمد عليها في ذلك، من أجل التصدي للهجمات السيبرانية الإلكترونية، وبالنظر إلى التقارب في العلاقات بين المغرب وإسرائيل، هناك “إمكانية اعتماد المغرب على إسرائيل في مجال بناء بنية تحتية سيبرانية قوية من أجل التعامل مع كافة التهديدات”.

و في هذا السياق، قالت “جيروزاليم بوست” إن إسرائيل تُعتبر من البلدان الرائدة في مجال الأمن السيبراني، وقد حققت إسرائيل خلال العام الماضي 8,8 مليار دولار في أكثر من 100 صفقة في هذا المجال، وقد سجلت زيادة بثلاثة أضعاف مقارنة ما تم تحقيقه في عام 2020.

ويُتوقع، وفق ما جاء في التقرير، أن يعمل المغرب على تطوير قدراته في مجال الأمن السيبراني، وأن تكون إسرائيل إحدى الجهات التي يعتمد عليها في ذلك، علما أن موضوع ابتكار الأمن السيبراني سيكون من المواضيع الرئيسية في منتدى الاستثمار العالمي المزمع عقده في مدينة مراكش المغربية بين 16 و17 نوفمبر الجاري.

وبحسب موقع “Comparitech” المتخصص في الأمن السيبراني، فإن “المغرب يحتل المرتبة الـ 11 في العالم ضمن البلدان الأقل أمانا عندما يتعلق الأمر بالهجمات الإلكترونية السيبرانية” وهو ما دفع بالمغرب في العامين المنصرمين لاتخاذ عدة خطوات لتحسين وتقوية البنية التحتية الكفيلة بالتعامل مع هذه التهديدات.

جدير بالذكر أن السلطات المغربية المختصةـ تمكنت العام المنصرم، من التعرف وتحييد 577 تهديدا للأمن السيبراني.

وبهذا الصدد، فقد شارك المغرب خلال العام المنصرم، في محاكة هجوم للأمن السبراني نظمته المديرية الإسرائيلية المتخصصة في هذا المجال، كما أن إسرائيل والمغرب سبق أن وقعا في عام 2020 اتفاقية تعاون في مجال الأمن السيبراني بهدف تعزيز “التعاون التشغيلي والبحث والتطوير وتبادل المعلومات والمعرفة”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *